2009-03-23

أدب الخلاف ( الاختلاف ) - الجزء الثالث والأخير





السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عرفنا في الاجزاء السابقة ان الاختلاف في الرأي هو منذ قديم الازل , ورأينا كيف كان الاختلاف في زمن البعثة النبوية الشريفة , وزمن الخلفاء الراشدين , وكيف تكون الخلافات بينهم على شدتها لكنهم رحماء بينهم و يحترمون بعضهم البعض ولم يسفه احد منهم وان اختلفوا في الرأي او رؤيتهم في اي مسألة , و لذلك اردت ا ن ابين هذا الاختلاف حتى نرى ونتعلم ادب اي خلاف يحصل بيننا في هذا الزمن , واليوم نكمل الجزء الاخير من هذه السلسلة والتي تتكلم بشكل عام عن الاختلافات التي حصلت بين كبار التابعين والعلماء الكرام , وان هذا الاختلاف اثمر عن فقه واسع وتشريع ينير طريق كل ضال او جاهل ,
في ظل الفتوحات الاسلامية وتوسع الرقعة الاسلامية في جميع انحاء الكرة الارضية , ذهب الصحابة الكرام الى هذه الامصار اي البلاد التي تم فتحها سواء للجهاد او لتعليم اهل هذا البلد , وكان الصحابة لديهم علم واسع ويختلف من صحابي لآخر من حيث التلقي من القرآن او من حيث حفظه للحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم او من حيث مدة مجالسته للنبي صلى الله عليه وسلم , فأخذ التابعين واتباع التابعين هذه العلوم من الصحابة ومنهم من العلماء الذين تلقوا العلم من التابعين او اتباع التابعين , فظهرت مدرستين من مدارس الفقه وهما



أولا

مدرسة الاثر : وهي مدرسة يقوم الفقه فيها على اخذ الفقه من مصادر بالترتيب
القرآن – الحديث – اقوال الصحابة – اقوال التابعين – اقوال اتباع التابعين
وحتى نعرف هذه المدرسة فسنذكر مثال على ذلك :

عند وجود اي مسأله فقهية مثل التيمم ؟فالعلماء من هذه المدرسة يبحثون هذه المسألة من المصدر الاول وهو القرآن يبحثون في الحديث ثم يبحثون في اقوال الصحابة , اي كأنها سلسلة مترابطة وذلك حتى تكون الحجة قوية ومتينة . ومن اشهر العلماء فيها هم : الامام مالك – الامام الشافعي – الامام احمد بن حنبل رحمهم الله جميعا


ثانيا

1- مدرسة الرأي : وهي مدرسة يقوم الفقه فيها على الرأي او الآراء المتعددة اذا لم يجدوا اي دليل في القرآن او الحديث او اقوال الصحابة لمسألة حدثت بوقتها لذلك يلجئون الى الرأي من خلال الاستنباط والقياس والمقارنة . وكان مؤسس هذه المدرسة العالم الإمام ابي حنيفة النعمان وتبعه بعد ذلك تلاميذه وكانت مدرسة كبيرة جدا


وقد حدثت قصة جميلة بين هاتين المدرستين وهي


ذهب احد تلاميذ الامام ابي حنيفة الى الامام مالك ليسأله مسألة تتعلق الوضوء فقال له : ارى ان كنت في الصحراء وامامي مسجد وانا على جنابة , وليس معي ماء فهل استطيع ان ادخل الى فناء المسجد ؟
فقال له الامام مالك : لا طبعا لا يدخل احد المسجد وهو على جنب .
( وذلك لان الدخول الى المسجد او فناءه بجنابة لا تجوز )
فقال له هذا التلميذ : بل تجوز
فتعجب الامام مالك من رده لانه رجل يريد العلم وليس للنقاش ولانه طالب علم
فقال له الامام مالك مرة اخرى : بل لا تجوز
فرد عليه هذا التلميذ : سوف اقول لك كيف , بما ان التيمم يحمل محل الوضوء عند عدم وجود الماء فا اتيمم وعند دخولي الى فناء المسجد يكون هناك ماء وعندها عند وجود الماء يبطل التيمم فآخذ الماء واذهب خارج المسجد للاغتسال من الجنابة و بعدها استطيع ان ادخل المسجد
عندها تعجب الامام مالك من رد هذا الرجل فقال له : أأنت من الكوفة ؟ ( وكان يقصد هل انت من تلاميذ ابا حنيفة ؟ ) فقال له الرجل نعم
ولم يكابر الامام مالك على جواب الرجل ولم يسفهه بل اخذ بهذ الحل



*********************************************

عندما يكون الانسان لديه علم كبير وعلم صحيح ويعلم به ابناء المسلمين حتى ينشروا هذا العلم الى جميع انحاء العالم , يأتي اليه اناس يجعلون منه كالصنم لا يخطؤونه ابدا ويأخذون فقط رأيه في جميع الامور ولا يأخذون جميع الآراء فهذا يسمى ارهاب فكري , ولنقرأ هذه القصص العجيبة لنتعلم منها كيف نختلف وكيف نقول عن عمن نختلف معه :
قال مالك للخليفة العباسي –حينما أرد حمل الناس على الموطأ وهو كتاب مالك وخلاصة اختياره في الحديث والفقه– لا تفعل يا أمير المؤمنين معتبراً أن لكل قطر علماءه وآراءه الفقهية فرجع الخليفة عن موقفه بسبب هذا الموقف الرفيع من مالك في احترام رأي المخالف وإفساح المجال له
.

*******************************************

وايضا عندما يكون هناك خلاف مباشر بين مدرسة الاثر ومدرسة الرأي نرى هذا الاختلاف في قمة الاحترام المتبادل والمحبة بينهم , فنرى الاختلاف بين أبي حنيفة ومالك رحمهما الله، وتباين الأسس التي يعتمدها كل منهما فيما يخص مذهبه؛ ولكن هذا لم يمنع، رغم فارق السن التي بينهما، أن يجلّ الواحد منهما صاحبه، وأن يكون معه على جانب كبير من الأدب مع اختلاف مناحيهما في الفقه? أخرج القاضي عياض في "المدارك " قال: قال الليث بن سعد: لقيت مالكاً في المدينة، فقلت له: إني أراك تمسح العرق عن جبينك. قال: عرقت مع أبي حنيفة، إنه لفقيه يا مصري. قال الليث: ثم لقيت أبا حنيفة، وقلت له: ما أحسن قول هذا الرجل فيك (يشير إلى مالك ) فقال أبو حنيفة: ما رأيت أسرع منه بجواب صادق، ونقد تام...

************************************

كان ابن عيينة قرين مالك ونداً له، يقول الإمام الشافعي: "ومالك وابن عيينة القرينان، ولولا مالك وابن عيينة لذهب علم الحجاز" ومع ذلك فقد روي: أن ابن عيينة ذكر مرة حديثاً فقيل له: إن مالكاً يخالفك في هذا الحديث، فقال القائل، أتقرنني بمالك؟ ما أنا ومالك إلاّ كما قال جرير:
ولبن اللبون إذا ما لزّ في قرن لم يستطع صولة البزل القناعيس
ويروى لسفيان بن عيينة قول رسول الله صلى الله عليه وسلم: (يوشك أن يضرب الناس أكباد الإبل في طلب العلم فلا يوجد عالم أعلم من عالم المدينة ) فيقال لسفيان: من هو؟ فيقول: إنه مالك بن أنس. ويقول: "كان لا يبلغ من الحديث إلاّ صحيحاً، ولا يحمل الحديث إلاّ عن ثقاة الناس، وما أرى المدينة إلاّ ستخرب بعد موت مالك بن أنس ".

******************************************

عن أبي زرعة الدمشقي قال: سمعت أحمد بن حنبل يُسأل عن سفيان ومالك إذا اختلفا في الرواية، فقال: مالك أكبر في قلتي. قال: قلت فمالك الأوزاعي إذا اختلفا؟ فقال: مالك أحب إليّ، وإن كان الأوزاعي من الأئمة، قيل له: وإبراهيم (أي النخعي ) فكأنه كان يرى أن إبراهيم لا ينبغي أن يقرن بمالك لأنه ليس من أهل الحديث، فقال: هذا ضعه مع أهل زمانه. وسئل عن رجل يريد أن يحفظ حديث رجل واحد - بعينه- قيل له: حديث من ترى له؟ قال: يحفظ حديث مالك

**************************************
اما في وقتنا الحاضر فا للأسف نرى ان هذا الأدب شبه معدوم الا من رحم ربي , وهناك من يدعي انه ديمقراطي وليبرالي وانه يتقبل الرأي الآخر فتراه في المناقشات في قمة الرجعية ويكون اسلوبه راديكالي في الطرح والاستهزاء والتكبر في النقاش ولا يعترف بالخطأ الا فيما ندر , أيضا ليس فقط في التيارات المدنية بل حتى التيارات الدينية , نرى تسفيه الطرف الآخر والتقول عليه بما لا يليق من قول بل يصل الامر الى تكفير الطرف الآخر بحجة انه على الصواب وان الدين عنده فقط والآخر لا يفقه بالدين .
فعلى سبيل المثال عندما نرى رجل ذو توجه علماني ويريد فرض فكره على جميع الناس فتراه يستهزأ و يتهكم من الطرف المغاير له وهو التوجه الديني ويسفه أفكاره وان الطرف الآخر ليس من المفروض ان يتكلم في امور السياسة بل فقط يكون مجاله في الامور الدينية وهذا الامر من اكبر الامور خلطا في المفاهيم , وذلك لان التوجه الإسلامي مما كان فكره سواء سلفي او من الاخواني او اي من الأطراف الدينية يرى ان الدين الإسلامي دين شامل وليس مقتصر على أمور العبادات فقط وباقي امور الحياة من اقتصاد او سياسة ليس من اختصاصه

أما على مستوى التيارات الإسلامية ففعلا رأيت العجب والتي من المفروض ان تكون قدوة للكل , لكن الذي رأيته في هذه الأيام يحز في الخاطر و تمنيت ان يكونوا على قلب رجل واحد ومثال على كلامي هو :
في أحداث غزة الأخيرة انشقت التيارات الدينية إلى عدة أقسام واقصد بذلك السلف والاخوان , وذلك بأن السلف انشق منه السلفية العلمية وكانت تساند الإخوان في مساندة اهل غزة بجميع أشكال المساعدة من معنوية او من خلال المسيرات , وكان رأي السلف ان مساندة أهل غزة كان من خلال الدعاء لهم بالصبر و المساعدات العينية من المواد التموينية بدون إثارة رأي الشارع العام حتى لا يثير ذلك ولي الأمر .
كان هناك اختلاف في وجهات النظر وفي رأيي كلهم على صواب , وذلك بأن الهدف الأساسي هو نصرة أهل غزة ولكن الوسيلة في تحقيق هذا الهدف مختلفة لكل طرف , وبسبب اختلاف الآراء وطرق توصيل هذه الأفكار الى الشارع تم الطعن في النيات والدخول في الشخصانية و هجوم البعض من الطرفين من خلال الانترنت سواء في المنتديات او المدونات واعتقد في رأيي الشخصي ان الاختلاف في هذه القضية كانت بشعة ومؤلمة ان ترى الإخوان ( السلف والإخوان ) يختصمون ويصلون الى مستوى للأسف اقل من ان اقول معقول .



*** آخر الكلام ***



نختلف نعم لكن نسفه بعضنا البعض لمجرد هذا الاختلاف فهذا ما لا نريده *

لنضع هذه القاعدة قال الشافعي: "ألا يستقيم أن نكون إخواناً وإن لم نتفق في مسألة" *


** مصادر ومراجع الموضوع **


كتاب ادب الاختلاف في الاسلام للمؤلف طه جابر علوان *

كتاب الطبقات لابن سعد *

كتاب اعلام الموقعين لابن القيم الجوزية *


اشوفكم على خير ان شاء الله

لكم مني كل تحية واحترام

15 comments:

why me said...

اما في وقتنا الحاضر فا للأسف نرى ان هذا الأدب شبه معدوم الا من رحم ربي , وهناك من يدعي انه ديمقراطي وليبرالي وانه يتقبل الرأي الآخر فتراه في المناقشات في قمة الرجعية ويكون اسلوبه راديكالي في الطرح والاستهزاء والتكبر في النقاش ولا يعترف بالخطأ الا فيما ندر



===

مقال أكثر من رائع



والحين صج أبي أعلق عاد




مقالك عدل .. لكن شلي حاصل اليوم

حق الناس اللي يقولون عن الليبراليه وحرية التعبير ةهم اصلا ما يسمع من الطرف الاخر ولا نص كلمه يشتغل عليه بالهجوم والهجوم



واذا حس ان الحين صار ال
king



يشتغل الاستهزاء



ترا للاسف ناس وايد جذي



يستهزء باللي جدامه ويقلل من قيمته علشان يثبت ان وجهة نظره صحيحه


مع العلم ان يقدر يثبتها وبكل هدوء واحترام



بس هالايام ماشيين على مبدء خذوهم بالصوت

صبا said...

موضوعك شيق
وقرأت الأجزاء الثلاثه

شي طبيعي انه يكون في اختلاف فكري
بين البشر ..فالعقليات مختلفه
وللاسف البعض منها متخلفه
وهذا الواقع الي احنا نعيشه

في البيت
العمل
المدونات
وفي كل مكان

ولكن يبقى العقل سيد الموقف
في من يطول باله ويفهم وفي
من يحتقر الحوار على اساس انه رايه اهو الصح
!!!

مشكله نعيشها ...

موضوعك يه بوقته
وخصوصا في نقاشاتنا المشكله في بعض الناس الي ما يخليك تقول حتى رايك وهذي مصيبه يا خوي

الاختلاف شي طبيعي ولكن الغير طبيعي انه فرض الراي ....والتشكيك
الي في غيرمحله

شكرا على هالموضوع القيم
وكله افاده
ويعطيك العافيه
:)

وسلم لي على صاحبك ولد جبله
:)

someone_q8 said...

why me
اهلا اختي الكريمة
اللي تفضلتي فيه كله عدل والغرور بالثقافة مشكلة عند البعض فتلقينه يكابر على اللي امامه ويفكر نفسه ان اهو اللي يعرف كل شيء

وبالنسبة للإستهزاء والتطنز يعتبر نوع من انواع الضعف في الشخصية يغطي من خلالها على ضعفه بالاقناع والمحاورة

جزاج الله كل خير

someone_q8 said...

صبا
اهلا وسهلا اختي صبا
ذكرتي نقطة واايد حلوه وهي انه يروح المناقشة وحاط بباله ان اهو الصح

اعجبتني هالملاحظة وايد وفعلا تلقين لما الانسان يحاور اللي امامه ما يحط بباله ان يستفيد منه بمعلومة او طريقة من طرق الاقناع بل يصير على رايه حتى لو يدري انها غلط

اختي اللي يستهزأ ويتطنز واايد اكثر من رجاحة العقل اعرفي انه انسان ضعيف وماعنده ذرة تقبل للطرف الآخر

شكرا لج

ReLaaaX said...

لنضع هذه القاعدة قال الشافعي: "ألا يستقيم أن نكون إخواناً وإن لم نتفق في مسألة" *



هذا كنت بحطه قبل لا اكمل الموضوع :)))


روووووعه وماقصرت والله كفيت ووفيت بهالموضوع


اقولك شي ؟

هالاختلاف شفته بالجامعه ولاعت جبدي وانطر اليوم اللي اتخرج فيه .. بس تخرجت ولله الحمد .. مجتمع الدوام متفهم اكثر من الجامعه !


يعني اذكر وحده كانت صراحه وايد يايبه اليهده بالجامعه ووااااااااايد تبط جبدي لأن تسفه من الافكار اللي مخالفتها وماشالله ماشالله ماشالله بالدوام حدها انسانه ثانيه


في المقابل في ناس ليلحين على افكارهم .. لدرجة انها ماتكلم الا اللي نفس منهجها !!!


يااختي ياعزيزتي كلنا مسلمين !


وتعصب اذا في درس بمكان اهيا ماتحبه ! اوكي شالمشكله يعني نروح درس بهالمكان والا بهالمكان إذا الفايدة اللي ابيها عندهم ؟


آنا تعبت جداً تعبت .. بس الحمدلله ربي رزقني بناس متفهمه .. كلنا نحترم افكار بعض مهما كانت الاختلافات :)))

why me said...

على فكره


لما الواحد يستهزء بالناس ... المشكله بشخصيته


نكتشف هني ان ما يعرف فن الحوار


:)

someone_q8 said...

ReLaaaX
اختي الكريمة
بأيام الجامعة يكون الانسان عنده اندفاع كبير لكنها بدون خبرة في الحياة وكيفية التعامل مع نوعيات كثير من البشر

يعني عنده خبرة اكاديمية لكنها بدون خبرة عملية في الحياة
طبعا هالشيء يعتمد على البيئة اللي نشأ فيها واشلون كان يتعامل في البيت مع اهله


اللي يبي العلم ما يهمه وين يكون لان الغاية هي الاستفادة ولنا في دراسة علماء الامة استفادة كبيرة وكيف كانوا ينتقلون من بلدة الى اخرى

شكرا لكي اختي ما قصرتي

someone_q8 said...

why me
كلامك صحيح

وياريت انشوف افعال على كثر الكلام والاستهزاء
:)

Nasser99 said...

احترام الراي الاخر

مستعدة said...

بارك الله فيك.. ختامية رائعة للسلسلة :)
..

جزاك الله خير..

كما أتمنى زيارتك للموضوع ..
http://ready4omah.blogspot.com/2009/03/dont-miss-it.html

someone_q8 said...

Nasser99
هذا مطلب ضروري
وحياك الله اخوي ناصر

someone_q8 said...

مستعدة
حياج الله اختي الكريمة هذا اقل شيء نقدمه لكم
وان شاء الله راح ازوركم حاضر

الحارث بن همّام said...

اجمل ما في الموضوع .. هو الامثلة الراقية لاختلاف العلماء



بالمناسبة .. هل تعرف الفرق بين الخلاف والاختلاف :) ؟


راجع

someone_q8 said...

الحارث بن همّام

يا هلا بالحبيب الغالي
الامثلة هذه لو البعض يتعض منها جان احنا بخير لكن شتسوي ! :)

بالنسبة للفرق بين الخلاف والاختلاف فاللي اعرفه ان اذا زاد حرف على الكلمة زادت قوة الكلمة وشدتها , وكمثال لذلك في سورة الكهف في كلمة تسطع و كلمة تستطع
فنلاقي ان كلمة تسطع اخف حده وشده من تستطع لاقوى في المعنى

اما كلمة خلاف و اختلاف فالخلاف هو في رأيي يأتي في بداية الحوار ثم يتطور تدريجيا في شدة الرأي فيكون اختلاف
هذا اللي اعرفه وياريت اخوي الحارث اذا فيه تعديل او زيادة على اللي قلته فا تتفضل واتقوله حتى يستفيد الكل ومنهم انا

ALMOJADED said...

السلام عليكم
تحية مني إليك ياصاحب الفكر المعتدل
وفقك الله لما يحبه ويرضاه

كم أناس قتلوا وكم من أناس تفككوا لأنهم بإختصار لا يعرفون معنى الإختلاف
أنا منتظر جديدك